بدم بارد.. مراهق يقتل والدته خنقاً ويبلغ عن فقدانها بعد يوم

51
يقول المحققون أن الابن ذو الـ15 عاماً، ريغوري ريموند، خنق والدته ثم أبلغ عن فقدانها بعد يوم. ويُزعم أن الأم وابنها تجادلا بسبب علاماته.

أكمل قراءة الخبر على صفحة المصدر: موقع قناة سي إن إن

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...