“أزمة هوية” تمزق حزب النهضة التونسي ومخاوف من انتخاب برلمان بدون أغلبية

30
بعد الهزيمة غير المتوقعة لحزب النهضة في الدورة الأولى من الانتخابات الرئاسية التونسية، أرجع المحللون الأمر إلى ما وصفوه بـ”أزمة الهوية” التي طغت على الحزب وبرنامجه، وإخفاقه في الفصل بين توجهه الإسلامي وسياسته. كما أعرب المحللون عن تخوف من أن تؤثر نتيجة الانتخابات الرئاسية على التشريعية، مما يؤدي إلى انتخاب برلمان بدون أغلبية.

أكمل قراءة الخبر على صفحة المصدر: موقع قناة فرانس 24

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...