حذّرت الوكالة الوطنية للسلامة المعلوماتية من ظهور برمجية خبيثة جديدة بصدد الإنتشار تحمل إسم “Borat RAT”.

وهذه البرمجية الخبيثة هي عبارة عن حصان طروادة  في نسخة معقدة تجمع بين وظائف التجسّس وهجمات حجب الخدمة DDoS والبرمجيات الخبيثة التي يتم عبرها طلب فدية.وتقوم بجمع المعطيات الخاصة التي توجد في أجهزة المتضرّر وذلك عبر إلتقاط كل ما يكتب على لوحة المفاتيح وتسجيل كل ماهو صوت وفيديو وكاميرا واب. إضافة إلى سرقة البيانات على غرار معطيات الهوية المخزنة في متصفحات الواب.

وفي هذا الإطار، دعت الوكالة الوطنية للسلامة المعلوماتية مستعملي الشبكات المعلوماتية والأنترنات إلى اليقظة وإلى الرفع من درجة الحذر والحرص على القيام بالتحيين الدوري والمنتظم لأنظمة الإستغلال ولمتصفحات الواب.

وأكدت  الوكالة على أهمية التأكد قبل فتح وقراءة كل رسالة إلكترونية من صحة ومصداقية المرسل، وذلك سواء تم تلقيها عبر البريد الإلكتروني أو عبر تطبيقات التراسل الإلكتروني الخاصة بالفايسبوك أو الواتساب أو الأنستغرام أو عبر مختلف مواقع التواصل الإجتماعي. وفي حال وجود أي شك أو ريبة من الضروري عدم فتح الروابط أو الصور أو الفيديوهات المصاحبة وعدم الإجابة وحذف الرسالة المشبوهة على الفور.

كما أوصت الوكالة بضرورة تجنب تحميل وتركيز برمجيات وتطبيقات وإضافات من مصادر غير موثوق فيها داعية  إلى الإرتباط بالأنترنات بحساب محدود الإمتيازات وإلى الحرص على التخزين الدوري والمنتظم للمعطيات الهامة والحساسة، وذلك على قرص صلب خارجي أو على غيره من الوسائط الغير مرتبطة بالأنترنات.

ودعت الوكالة الوطنية للسلامة المعلوماتية أيضا  إلى عدم دفع الفدية المطلوبة من قبل القراصنة وإلى تركيز تطبيقات وإضافات تمكن من التثبت من سلامة ومصداقية مواقع الواب التي يتم الولوج لها ومن حجب إعلانات الإشهار المشبوهة.

The post الوكالة الوطنية للسلامة المعلوماتية تحذّر من ظهور برمجية خبيثة جديدة appeared first on موقع الصحفيين التونسيين بصفاقس.

source

Loading...
You May Also Like