أفادت مديرة وحدة الصيدلة والدواء بوزارة الصحة مريم خروف أن تونس تغطي حاليا 54 بالمائة من احتياجاتها من الدواء عبر الصناعة المحلية وتعمل على تحقيق نسبة 70بالماءة في قادم الآجال
وأكدت مريم خروف في تصريح ل(وات) أن تحقيق هذا الهدف يتطلب تنويع الأدوية وعدم الاقتصار على صناعة الأدوية الجنيسة والتوجه أكثر لصناعة الأدوية البيولوجية باعتبار أنها تمثل مستقبل الدول كما أنها تعد من الضروريات الحياتية للمواطن التونسي
وأشار ت مديرة وحدة الصيدلة والدواء بوزارة الصحة الى أن النقص المسجل في قطاع الأدوية في تونس ليس بالصفة التي يتم الترويج لها حسب تعبيرها بل هو نقص طفيف لبعض الأدوية التي يكون لها في الغالب بدائل من الأدوية الجنيسة
ولفتت الى أن النقص المسجل في بعض أنواع الأدوية بالسوق التونسية يعود الى عدة أسباب مرتبطة أساسا بنقص السيولة بالصيدلية المركزية وارتفاع أسعار المواد الأولية لبعض أنواع الأدوية وندرة هذه المواد حسب تقديرها
وأضافت أن الحل لتجاوزنقص بعض الأدوية في السوق التونسبة مرتبط بالتشجيع على صناعة الأدوية محليا وتنويعها ومساعدة الصناعيين على تجاوز كل الإشكاليات المتعلقة بتوفير المواد الأولية لصناعة الأدوية
وأفادت خروف من جهة أخرى الى أن المرصد، المتكون من وحدة الصيدلة والدواء بوزارة الصحة والصيدلة المركزية والغرفة الوطنية لمصنعي الأدوية ونقابتي مصنعي الأدوية والمجلس الوطني لهيئة الصيادلة والنقابة التونسية للصيدليات الخاصة والغرفة الوطنية للمؤسسات الصيدلية الموزعة للأدوية بالجملة، يجتمع كل شهر لمعالجة كل الإشكاليات المتعلقة بقطاع الدواء في تونس ومعاينة النقص الحاصل في الأدوية إن وجد.  وات

أكمل قراءة الخبر على صفحة المصدر: موقع الصحفيين التونسيين بصفاقس

You May Also Like

4 إيقافات في قضية وفاة فتاة اثر “براكاج” ببئر الباي.. ابنة أريانة جاءت لزيارة أقاربها فماتت تحت عجلات القطار

متابعة للحادثة الاليمة التي جدت مساء امس الأحد بمنطقة بئر الباي من…

الطلبة التونسيون في أوكرانيا رفض لإدماجهم في الجامعات التونسية وتوجه نحو الجامعات الرومانية

  تونس-الصباح أعلنت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، الجمعة عن إحداثها لمنصة…

سعيد: تونس لن تعود إلى الوراء.. والشعب ليس لعبة

أكد رئيس الجمهورية قيس سعيد أن تونس لن تعود إلى الوراء.  وأضاف…

خاص /القناة الوطنية تقتني حقوق بث مباراتي المنتخب الوطني ومالي ..تعرف على التفاصيل

    في خطوة مفاجئة، اقتنت التلفزة الوطنية، حقوق بث مباراتي “باراج”…