أعلن الجيش المالي مساء السبت أنه قضى على نحو “12 إرهابيا” بينهم عنصر فرنسي-تونسي، وذلك في غارتين جويتين نفذتا الخميس في وسط مالي.

وقالت قيادة الأركان في بيان إن القوات المسلحة المالية “حيدت عبر عمليتين جويتين في 14 نيسان/أبريل 2022 نحو 12 إرهابيا في غابة غانغيل على بعد حوالي 10 كيلومترات” من منطقة مورا.

كما أضافت “هذه الضربات أتاحت تحييد بعض من كوادر جماعة نصرة الإسلام والمسلمين” المرتبطة بالقاعدة ويقودها إياد أغ غالي، و”من بينهم سمير البرهان، وهو كادر إرهابي تونسي-فرنسي يتحدث الفرنسية والعربية”.

وقال الجيش إنه تحرك “على أساس معلومات فنية دقيقة جدا تفيد بوجود تجمع للإرهابيين” الذين حَضَروا بحسب قوله “لرفع الروح المعنوية” لمقاتلي جماعة نصرة الإسلام والمسلمين و”تزويدهم دعما ماليا ولوجستيا طال انتظاره”.

source

Loading...
You May Also Like

رئيس الصين عن حرب أوكرانيا: الوضع مقلق جدا

دعا الرئيس الصيني شي جينبينغ الثلاثاء إلى “أقصى درجات ضبط النفس” في…

وزير خارجية الصين: مستعدون للوساطة بين روسيا وأوكرانيا لحل الأزمة

ودعا وانغ يي “للعمل معا لتجاوز هذه الأوقات الصعبة”. وقال إن “تعددية…

وزير خارجية أوكرانيا يصل تركيا تمهيداً لبدء محادثات مع نظيره الروسي

وصل إلى أنطاليا في تركيا كل من وزيري خارجية روسيا وأوكرانيا لبدء…

موراي يتبرع بدخله السنوي لصالح أوكرانيا

قرر نجم التنس الاسكتلندي أندي موراي المصنف الأول على العالم سابقا التبرع…